بدأت في العام 2012 طفرة هائلة في القطاع العقاري التركي، وقد شهد السوق العقاري منذ تلك اللحظة نشاطاً تجارياً كبيراً، وذلك كان بسبب تعديل الحكومة التركية بعض القوانين التي قد سمحت لمواطني أكثر من 180 دولة شراء العقارات في تركيا وذلك من أجل جذب المستثمرين الأجانب.

وعقب تلك الإجراءات توافد عدد كبير من المستثمرين الأجانب الى تركيا من أجل الاستثمار العقاري في تركيا وهناك ارتفاع ملحوظ في الطلب على شقق للبيع في تركيا بشكل عام و شقق للبيع في اسطنبول بشكل خاص، حيث استحوذ المستثمرون الأجانب على حصة كبيرة من عمليات الشراء وبذلك ارتفعت مبيعاتها خمسة أضعاف في الفترة ما بين عامي 2012 و2015، تابع التفاصيل مع فريق عقار فييد.

نقاط قوة قطاع العقارات التركي:

من اهم الامور التي تلعب جانب كبير في مدى نجاح الاستثمار العقاري في تركيا هي العوامل الذاتية المتعلقة بالعقار وهي من أكثر الأمور التي تحدد سعر العقاري ومن أهم هذه العوامل هي جودة المواد المستخدمة وفخامة الإكساء للعقارات.

ولكن هناك ما هو اهم من ذلك في قطاع العقارات في تركيا، في القطاع العقاري التركي يتأثر بشكل كبير بالعديد من العوامل مثل البنية التحتية للبلاد مثل الطرق والجسور وموارد المياه وشبكات الصرف الصحي والمواصلات والخدمات الأساسية.

ومن المعلوم بان تركيا تعمل على تحقيق ووجود هذه العوامل المساعدة للاستثمار العقاري في تركيا، ومن أهم مشاريع البنية التحتية التي قامت الحكومة التركية بتطويرها مطار إسطنبول الثالث بمشروع قناة إسطنبول.

ومن المعطيات التي استند عليها تطور مفهوم القطاع العقاري في الفترة الأخيرة في تركيا هي:

  • البنية التحتية القوية لتركيا.
  • التشريعات والقوانين المساعدة للاستثمار العقاري في تركيا.
  • الدعم الحكومي للمستثمرين الأجانب.
  • التعداد السكاني الكبير في تركيا.
  • تصنيف تركيا كإحدى أفضل الدول السياحية على مستوى العالم.
  • نزايد مشاريع التجديد الحضري التي تقوم به الحكومة التركية بشكل دوري.

مميزات الاستثمار في قطاع العقارات في تركيا:

قد شهد الاقتصاد التركي قفزة كبيرة في السنوات الاخيرة حيث اصبحت تركيا اليوم من الدول العشرين الاقتصادية، وقد تجاوز الناتج المحلي لتركيا 900 مليار دولار، وقد كان للقطاع العقاري في تركيا نصيب الاسد من هذا الأمر، فيمثل القطاع العقاري ما يقارب الخمس من الإجمالي المحلي.

وفي تلك الفترة منح هبوط سعر صرف الليرة التركية أمام العملات الأخري العديد من المزايا الشرائية للمستثمرين سواء أكانت في الانفاق الاستهلاكي أو الانتاجي، وتتعدد الاسباب التي تدعم توقيت دخول السوق العقاري في تركيا، فالقطاع العقاري لم يتأثر بالأزمات المتكررة التي ضربت الاقتصاد في الفترة الأخيرة، فالإستثمار في السوق العقاري يتميز بكونه استثمار طويل الأجل.

وتصل مدة الاستفادة من شراء العقار لبضع سنوات، وهذا ما يبقي الطلب على العقارات مرتفع من قبل المستثمرين وخاصة المستثمرين العرب، ويساعد ذلك الأمر على استمرار القطاع العقاري وتزايده باعتباره أفضل وسائل حفظ رؤوس الأموال.

ما هي أفضل المدن التركية للاستثمار العقاري؟

تتصدر مدينة اسطنبول التركية قائمة الولايات التركية الأكثر مبيعا للعقارات، ووصل نصيب المدينة الى ما يزيد عن 17% في خلال العام 2018 من إجمالي مبيعات قطاع العقارات، ومن ثم جاءت العاصمة التركية انقرة في المرتبة الثانية بنسبة 10% من إجمالي المبيعات، وتلتها ولاية إزمير بنسبة 6%.

استثمار الأجانب في قطاع العقارات في تركيا:

أظهرت بيانات المركز الاحصائي التركي بأن شراء الأجانب للعقارات في تركيا في العام 2018 قد حقق نمو بمقدار 78% عن العام 2017، وتصدر المستثمرين العراقيين هذه القائمة، حيث بلغ عدد المنازل الذي قد بيع للعراقيين في تلك الفترة الى ما يقارب 40 ألف عقار، ومن ثم المستثمرين الايرانيين ومن ثم السعوديون ثالثاً.

ضرائب العقارات في تركيا:

قبل البدء بالاستثمار العقاري في تركيا يجب عليك التعرف على بعض الضرائب العقارية ومن أهم هذه الضرائب هي:

1- الضريبة العقارية:

ويتم احتساب الضريبة العقارية في تركيا عن طريق حساب قيمة العقار وتحديد النسبة المعادلة للضريبة العقارية العائدة عليها.

وتختلف نسبة الضريبة بين المدن والولايات التركية وخاصة الولايات الكبرى والولايات العادية في تركيا.

2- ضريبة أرباح الشركات:

إذا كان العقار تحت ملكية شركة، فإنه يفرض على هذا العقار ضريبة أرباح الشركات و تخصم من الأرباح الصافية للشركات التي يتم الحصول عليها من المعاملات العقارية وتصل الضريبة إلى 20%.

3- ضريبة الدخل:

إذا كان مالك العقار فرد فيجب على الأفراد الحاصلين على العوائد وايرادات الايجار للعقار دفع ضريبة الدخل في تركيا وتصل هذه الضريبة الى ما يقارب 35%.

4- ضريبة القيمة المضافة على العقارات:

وتفرض ضريبة القيمة المضافة بحسب نوع المنتجات او الخدمات المقدمة وتتفاوت نسبة ضريبة القيمة المضافة في تركيا وتبدأ من 1% وصولا الى 18%.

وتفرض ضريبة القيمة المضافة على العقارات المستخدمة للسكن والتي تقل مساحتها عن 150 متر تكون النسبة 1% أما العقارات الاخرى تكون النسبة 18%.

رسوم ومصاريف تملك عقارات في تركيا وتسجيلها:

هي الرسوم التي تدفع على شكل مصاريف عند شراء العقارات وتفرض في العادة هذه الضريبة على كلا الطرفين البائع والمشتري وتكون بنسبة 20%

الاستثمار في عقارات تركيا والحصول على الجنسية التركية 

لا تقتصر المكاسب في الاستثمار العقاري في تركيا على الدخل المالي فقط، ولكن يتميز الاستثمار العقاري في تركيا على العديد من المكاسب ذات أبعاد مختلفة وليست مادية فقط.

فبعد صدور قرار تعديل منح الجنسية التركية للمستثمرين في العام 2018، أصبح من الممكن الحصول على الجنسية والجواز التركي مقابل الاستثمارات العقارية، وذلك من خلال شراء عقار بقيمة 250 الف دولار امريكي على الاقل وعدم بيع العقار لثلاث سنوات.